-------------------------

ثورة سوريا

محاضرة تسفر عن توبة شباب وتكسير آلات موسيقية بتبوك

عرض الخبر
 
محاضرة تسفر عن توبة شباب وتكسير آلات موسيقية بتبوك
1602 زائر
09-07-2012 04:53
غير معروف

متابعات محمد المنصور(ضوء): أعلن شبان في آخر فعالية من فعاليات مخيم شباب تبوك «فله 2»، أمس، توبتهم وسط تهليل المحاضرين والقائمين على البرنامج، وصعد أحدهم خشبة المسرح معلنا توبته، وأحضر معه آلتي عود وطبل، وكسرهما أمام الحضور، فيما رمى عدد من الشبان أشرطة الكاسيت والأسطوانات الممغنطة وأجهزة ذاكرة، تحوي موسيقى وغيرها. جاء ذلك بعد محاضرة «الصحبة والسيئة والحسنة» شارك فيها خليفة السلمي وبدر المطيري ومحمد العصيمي، الذين قدموا من جدة للمشاركة في المخيم. وكشف عبدالله سودان العمراني المشرف على المخيم أن عدد الحضور تجاوز ألفي شخص يوميا.




حكم التوبة

ورد في القرآن الكريم قول الله تعالى: {وَتُوبُواْ إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} [النور:31>.

وقال السعدي: "أمر الله تعالى بالتوبة فقال: {وَتُوبُواْ إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}، ثم علّق على ذلك الفلاح، فلا سبيل إلى الفلاح إلا بالتوبة، وهي الرجوع مما يكرهه الله ظاهراً وباطناً إلى ما يحبه ظاهراً وباطناً، ودل هذا أن كل مؤمن محتاج إلى التوبة لأن الله خاطب المؤمنين جميعاً وفيه الحث على الإخلاص بالتوبة".

وقال سبحانه وتعالى: {وَاسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبّى رَحِيمٌ وَدُودٌ} [هود:90>، ويقول سبحانه: {ياأَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُواْ تُوبُواْ إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَّصُوحاً} [التحريم:8>، وغيرها من الآيات.

أما الأحاديث الدالة على الأمر بالتوبة فمنها:

عن أبي بردة قال: سمعت الأغر المزني رضي الله عنه يحدث ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((يا أيها الناس توبوا إلى الله، فإني أتوب في اليوم مائة مرة)).

والآيات والحديث تضمنت الأمر بالتوبة، والأصل في الأمر الوجوب، ولا يصرف عنه إلى الندب إلا بقرينة، ولا قرينة هنا.

قال القرطبي: "واتفقت الأمة على أن التوبة فرض على المؤمنين".

وقال أيضاً: "وهي فرض على الأعيان في كل الأحوال وكل الأزمان".

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية: "ولا بد لكل عبد من توبة، وهي واجبة على الأولين والآخرين".

أما النظر فإنه يؤكد أن الإنسان لا يخلو من معصية فلا يسلم من هذا النقص أحد من البشر، وإنما يتفاوت الخلق في المقادير، أما أصل ذلك فلا بد منه، وهو يجبر بالتوبة النصوح، وإلى هذا يشير النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: ((كل ابن آدم خطاء وخير الخطائين التوابون)). وذلك لأن السهو والتقصير من طبع الإنسان.

   طباعة 
 
 
محاضرة , توبة , وتكسير , موسيقية , بتبوك , شباب , تسفر , آلات
التعليقات : تعليق
 
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
9 + 7 = أدخل الكود
 
 
روابط ذات صلة
   
 
جديد الاخبار
   
 

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

اعلان
القائمة الرئيسية

القائمة العامة

الصوتيات والمرئيات

استراحة الموقع

احصائيات الزوار

احصائيات الموقع
لهذا اليوم : 358
بالامس : 945
لهذا الأسبوع : 10101
لهذا الشهر : 24701
لهذه السنة : 232033
منذ البدء : 2673367
تاريخ بدء الإحصائيات: 9-5-2011 م

القائمة البريدية


أدخل بريدك الالكتروني لتصلك آخر اخبارنا

مواقيت الصلاة

جديد الفلاشات

ثورة سوريا